جلاب يتباحث مع كاتب الدولة البريطاني للتجارة الخارجية سبل التعاون الاقتصادي بين البلدين

September 17th, 2019

الإثنين, 16 أيلول/سبتمبر 2019

الجزائر – تباحث وزير التجارة، سعيد جلاب، يوم الاثنين بالجزائر العاصمة مع كاتب الدولة البريطاني للتجارة الخارجية، كونور بارنس، سبل التعاون الاقتصادي و الشراكة بين البلدين و سبل تعزيزها بعد خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الاوروبي (البريكسيت)، حسبما افاد به بيان لوزارة التجارة.
و اضاف ذات المصدر انه في اطار الزيارة التي قادت المسؤول البريطاني الى الجزائر لمواصلة المشاورات حول العلاقات التجارية الثنائية، “تطرق الطرفان للعلاقات الثنائية الممتازة التي تجمع البلدين”.
و قد اعرب السيد جلاب خلال اللقاء عن ترحيبه بالشركات البريطانية بالجزائر للاستثمار في جميع الميادين، داعيا الشريك البريطاني للمساهمة في رفع حصة الصادرات خارج المحروقات و كذا الاستفادة من الخبرة البريطانية في ميدان التصدير.
كما دعا الوزير الى فتح المزيد من الشركات لدعم النمو الاقتصادي في ظل استراتيجية الحكومة في ضبط توازنات الاقتصاد الوطني و الحفاظ على احتياطي الصرف و كذا الرقي بالتجارة الجزائرية للاسواق العالمية، اضافة الى الدور الفعال للجزائر في القارة الافريقية.
من جهته، ابدى كاتب الدولة البريطاني ان المملكة المتحدة تسعى لتوسيع العلاقات الاقتصادية مع الجزائر و دعم التعاون و الشراكة في ظل اهتمام شركات بلاده بولوج السوق الجزائريةو رغبة رجال الاعمال البريطانيين في الاستثمار في الجزائر لاسيما فيما يتعلق بالتكنولوجيات الحديثة خاصة من خلال استغلال الارادة السياسية للسلطات الجزائرية الداعمة للمستثمرين البريطانيين خاصة بعد اقرار الحكومة رفع القيود التي فرضتها القاعدة 51/49 في مشروع قانون المالية للسنة القادمة.
كما نوه السيد بارنس بالإمكانيات الكبيرة التي يحوزها البلدان لتعزيز تعاونهما الاقتصادي و الفرص المتاحة امام الشركات الجزائرية و البريطانية لخلق شركات واعدة في عدة مجالات خاصة و ان المملكة المتحدة تملك برنامج لترقية الاستثمارات في الجزائر.
و ذكر البيان ان الطرفان اتفقا على تعميم التجربة البريطانية في مجال الشركات الناشئة في مجال الرقمنة و المعروفة باسم start up في الجزائر لإدماجهم في التنمية الاقتصادية.